تابع الآية ( 145 )
السؤال : ماموقف المؤمن تجاه الشبه التي يوردها الاعداء ؟
جواب :إذا تبين الحق بأدلته اليقينية‏,‏
لم يلزم الإتيان بأجوبة الشبه الواردة عليه‏,‏ لأنها لا حد لها‏,‏
ولأنه يعلم بطلانها‏,‏ للعلم بأن كل ما نافى الحق الواضح‏,‏ فهو باطل‏,
‏ فيكون حل الشبه من باب التبرع

الآية ( 147 )

السؤال :ماواجب العالم تجاه الحق والباطل
جواب :العالم عليه إظهار الحق‏,‏ وتبيينه وتزيينه‏,‏ بكل ما يقدر عليه من عبارة وبرهان ومثال‏,‏ وغير ذلك‏,‏
وإبطال الباطل وتمييزه عن الحق‏,‏ وتشيينه‏,‏ وتقبيحه للنفوس‏,‏ بكل طريق مؤد لذلك،


الآية ( 148 )
السؤال : ماهو عنوان السعادة ومنشور الولاية ؟
جواب :امتثال طاعة الله‏,‏ والتقرب إليه‏,‏ وطلب الزلفى عنده، فهذا هو عنوان السعادة ومنشور الولاية، وهو الذي إذا لم تتصف به النفوس‏,‏ حصلت لها خسارة الدنيا والآخرة، كما أنها إذا اتصفت به فهي الرابحة على الحقيقة‏,‏ وهذا أمر متفق عليه في جميع الشرائع‏,‏ وهو الذي خلق الله له الخلق‏,‏ وأمرهم به‏.‏